المستودع الرقمى

//uquui/

تقرير الوحدة

تقرير المجموعة

 2021

 استدراكات الإمام الرّافعي في كتابه الشّرح الكبير على الإمام الغزالي في كتابه الوجيز (جمعًا ودراسة)

 جالو, عمر


//uquui/handle/20.500.12248/130940
0 التحميل
48 المشاهدات

استدراكات الإمام الرّافعي في كتابه الشّرح الكبير على الإمام الغزالي في كتابه الوجيز (جمعًا ودراسة)

المؤلفون : جالو, عمر
رقم الطلب : 24616
الناشر :جامعة أم القرى
مكان النشر : مكة المكرمة
تاريخ النشر : 2021 - 1442 هـ
الوصف : 273 ورقة
نوع الوعاء : ماجستير
القسم : الشريعة
اللغة : عربي
المصدر : مكتبة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الجامعية
يظهر في المجموعات : الرسائل العلمية المحدثة

وتظهر أهمية الموضوع بكونه متعلّقًا بإمامين جليلين من أئمة الإسلام عامة، وفي المذهب الشافعي خاصة، وكتاباهما من الكتب المعتمدة في المذهب الشافعي ~ وهدف هذه الرسالة هو: حصر استدراكات الإمام الرافعي على الإمام الغزالي، وبيان وجه الاستدراك عند الإمام الرافعي، ومَن وافقه على الاستدراك من علماء المذهب، ومن خالفه فيه، ودراسة الاستدراك، وبيان مدى صحته عن طريق عرض المسألة داخل المذهب الشافعي. وقد اشتملت الرسالة على: مقدمة، وتمهيد، وفصلين، وخاتمة، وفهارس. فالمقدمة اشتملت على: افتتاحية، وأهمية الموضوع، وأهداف البحث، والدراسات السابقة، ومنهج البحث، وتقسيماته. والتمهيد اشتمل على أربعة مباحث: 1- معنى الاستدراك الفقهي، وأركانه، وشروطه 2- ترجمة موجزة عن الإمام الغزالي 3- ترجمة موجزة عن الإمام الرافعي 4- مكانة الشرح الكبير في المذهب الشافعي، ومصطلحات الإمام الغزالي والرافعي. وأما الفصلين، فالأول: في أركان الوصايا، وفيه أربعة مباحث: في الموصي، والموصى له، والموصى به، والصيغة. والثاني: في الأحكام الوصية الصحيحة، وفيه ثلاثة مباحث: في المسائل اللفظية، والمسائل المعنوية، والمسائل الحسابية. وأما الخاتمة: اشتملت على أهم النتائج في البحث، والتوصيات. ومما ظهر لي من خلال هذه الرحلة البحثية ما يأتي: أَوَّلاً: أن تعريف الاستدراك الفقهي بالنظر إلى فائدته هو: ما يُمْكن التوصل به إلى تصويب ما يذكره الفقهاء في مصنَّفاتهم الفقهيَّة، أو تكميله، أو دفع لبس عنه، أو نقده، أو توجيه لمعنى أولى. ثانيا: بلغ مجموعُ استدراكات الإمام الرافعي في هذا البحث ثمانيةً وسبعين استدراكا موزَّعة على سبع وخمسين مسألة. ثالثا: تنوعت أوجه استدراكات الإمام الرافعي في هذه الرسالة إلى عدة أوجه، منها: 1) أن يستدرك على الإمام الغزالي على ترك الإشارة إلى المذاهب الفقهية الأخرى، أو قول في المذهب، وهذا هو الأكثر، وقد بلغت عدد استدراكاته في هذا الجانب ثمانية وعشرون استدراكا. 2) أن يستدرك عليه إغفال وجه في المذهب، وبلغت عددها سبعة عشر استدراكا، وغير ذلك. رابعا: أوصي بدراسة الاستدراكات الواردة في المصنفات الفقهيَّة؛ لما في ذلك من الفوائد العلمية.

العنوان: استدراكات الإمام الرّافعي في كتابه الشّرح الكبير على الإمام الغزالي في كتابه الوجيز (جمعًا ودراسة)
المؤلفون: الحويس, صالح سليمان حمد
جالو, عمر
الموضوعات :: الفقه الاسلامي المذهب الشافعي
الاستدلال الفقهي
تاريخ النشر :: 2021
الناشر :: جامعة أم القرى
الملخص: وتظهر أهمية الموضوع بكونه متعلّقًا بإمامين جليلين من أئمة الإسلام عامة، وفي المذهب الشافعي خاصة، وكتاباهما من الكتب المعتمدة في المذهب الشافعي ~ وهدف هذه الرسالة هو: حصر استدراكات الإمام الرافعي على الإمام الغزالي، وبيان وجه الاستدراك عند الإمام الرافعي، ومَن وافقه على الاستدراك من علماء المذهب، ومن خالفه فيه، ودراسة الاستدراك، وبيان مدى صحته عن طريق عرض المسألة داخل المذهب الشافعي. وقد اشتملت الرسالة على: مقدمة، وتمهيد، وفصلين، وخاتمة، وفهارس. فالمقدمة اشتملت على: افتتاحية، وأهمية الموضوع، وأهداف البحث، والدراسات السابقة، ومنهج البحث، وتقسيماته. والتمهيد اشتمل على أربعة مباحث: 1- معنى الاستدراك الفقهي، وأركانه، وشروطه 2- ترجمة موجزة عن الإمام الغزالي 3- ترجمة موجزة عن الإمام الرافعي 4- مكانة الشرح الكبير في المذهب الشافعي، ومصطلحات الإمام الغزالي والرافعي. وأما الفصلين، فالأول: في أركان الوصايا، وفيه أربعة مباحث: في الموصي، والموصى له، والموصى به، والصيغة. والثاني: في الأحكام الوصية الصحيحة، وفيه ثلاثة مباحث: في المسائل اللفظية، والمسائل المعنوية، والمسائل الحسابية. وأما الخاتمة: اشتملت على أهم النتائج في البحث، والتوصيات. ومما ظهر لي من خلال هذه الرحلة البحثية ما يأتي: أَوَّلاً: أن تعريف الاستدراك الفقهي بالنظر إلى فائدته هو: ما يُمْكن التوصل به إلى تصويب ما يذكره الفقهاء في مصنَّفاتهم الفقهيَّة، أو تكميله، أو دفع لبس عنه، أو نقده، أو توجيه لمعنى أولى. ثانيا: بلغ مجموعُ استدراكات الإمام الرافعي في هذا البحث ثمانيةً وسبعين استدراكا موزَّعة على سبع وخمسين مسألة. ثالثا: تنوعت أوجه استدراكات الإمام الرافعي في هذه الرسالة إلى عدة أوجه، منها: 1) أن يستدرك على الإمام الغزالي على ترك الإشارة إلى المذاهب الفقهية الأخرى، أو قول في المذهب، وهذا هو الأكثر، وقد بلغت عدد استدراكاته في هذا الجانب ثمانية وعشرون استدراكا. 2) أن يستدرك عليه إغفال وجه في المذهب، وبلغت عددها سبعة عشر استدراكا، وغير ذلك. رابعا: أوصي بدراسة الاستدراكات الواردة في المصنفات الفقهيَّة؛ لما في ذلك من الفوائد العلمية.
الوصف :: 273 ورقة
الرابط: http://dorar.uqu.edu.sa//uquui/handle/20.500.12248/130940
يظهر في المجموعات :الرسائل العلمية المحدثة

الملفات في هذا العنصر:
ملف الوصف الحجمالتنسيق 
24616.pdf
"   الوصول المحدود"
الرسالة الكاملة3.46 MBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
absa24616.pdf
"   الوصول المحدود"
ملخص الرسالة بالعربي322.74 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
abse24616.pdf
"   الوصول المحدود"
ملخص الرسالة بالإنجليزي193.72 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
cont24616.pdf
"   الوصول المحدود"
فهرس الموضوعات268.28 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
indu24616.pdf
"   الوصول المحدود"
المقدمة534.92 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
title24616.pdf
"   الوصول المحدود"
غلاف529.64 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
اضف إلى مراجعى الاستشهاد المرجعي طلب رقمنة مادة

تعليقات (0)



جميع الأوعية على المكتبة الرقمية محمية بموجب حقوق النشر، ما لم يذكر خلاف ذلك