المستودع الرقمى

//uquui/

تقرير الوحدة

تقرير المجموعة

 2021

 عدَّة الحُكَّام شرح غُرر الأحكام لإبراهيم بن أبي بكر الأزديني، الرومي، الحنفي، المتوفى بعد سنة (1057هـ) وهو شرح لمتن: (غرر الأحكام) لملا خسرو الحنفي المتوفى سنة (885هـ) (من بداية باب حد الشرب إلى نهاية كتاب الآبق) (دراسةً وتحقيقاً)

 الهمزاني, باسل بن فهد محمد


//uquui/handle/20.500.12248/130927
0 التحميل
72 المشاهدات

شهدت الحركة العلمية في القرن التاسع في حكم الدولة العثمانية ازدهارًا تدريجيًا ، حيث ذهب كل سلطان لإقامة مؤسسات علمية في كل الأراضي المفتوحة ، حيث كانت هذه المؤسسات التعليمية عامة وهامة لانتشار الثقافة الإسلامية في مناطق الروم خلال فترة قصيرة ، ومن ناحية أخرى فقد حافظ العثمانيون على المؤسسات التي كانت الإمارات التركمانية قد أقامتها من قبل ، فاعتنت بالأوقاف ، وعينت عليها العلماء، وخلال النصف الأول من القرن التاسع الهجري ، أصبحت (أدرنة) منارة للدولة العثمانية ، حيث حلت مدارسها محل مدارس (بورصة) ، و ذلك عندما قام مراد الثاني بإقامة المدارس ودار الحديث والجوامع والعمارات، وقد استمرت مدارس (أدرنة) في المحافظة على مكانتها المتصدرة بين مدارس الدولة حتى افتتاح مدارس (صحن تمان) في (استانبول) خلال عهد محمد الفاتح ، وقد قسمت هذه المدارس إلي مدارس عالية و مدارس متوسطة و مدارس ابتدائية ، وكانت المواد الدراسية في هذه المدارس تتنوع ما بين العلوم الدينية والفلسفية و الرياضية والأدبية( ) . لقد ارتبطت الأوضاع الأدبية في الممالك العثمانية خلال هذه المرحلة بالأحوال التي كانت موجودة في الأناضول بصفة عامة خلال القرن الثامن الهجري ، من حيث اهتمام أمراء الأناضول باللغة التركية وتحويلها إلى لغة كتابة ، و قد لعب العثمانيون منذ وقت مبكر دورًا هامًا لجعل اللغة التركية هي اللغة الرسمية للدولة العثمانية، فظهرت بوادر الآثار الأدبية نثرا وشعرا محررة باللغة التركية خلال هذه الفترة ، فلما ضم العثمانيون الكثير من إمارات الأناضول ، انتقلت المؤسسات العلمية والاجتماعية التي كانت موجودة في هذه الإمارات إلى العثمانيين، و قد كان للكثير من العلماء و الأدباء دورا بارزا في تطور اللغة التركية و نشاط الحركة الفكرية في تلك المناطق ، ليكون العثمانيون قد حرصوا على توحيد التيار الثقافي و الأدبي في الأناضول لتكون القوة الدافعة لنقل الثقافة الإسلامية التركية إلى المناطق المفتوحة شرقي أوروبا( ) .

العنوان: عدَّة الحُكَّام شرح غُرر الأحكام لإبراهيم بن أبي بكر الأزديني، الرومي، الحنفي، المتوفى بعد سنة (1057هـ) وهو شرح لمتن: (غرر الأحكام) لملا خسرو الحنفي المتوفى سنة (885هـ) (من بداية باب حد الشرب إلى نهاية كتاب الآبق) (دراسةً وتحقيقاً)
المؤلفون: الحذيفي, علي بن أحمد
الهمزاني, باسل بن فهد محمد
الموضوعات :: القضاء ( فقه اسلامي )
تاريخ النشر :: 2021
الناشر :: جامعة أم القرى
الملخص: شهدت الحركة العلمية في القرن التاسع في حكم الدولة العثمانية ازدهارًا تدريجيًا ، حيث ذهب كل سلطان لإقامة مؤسسات علمية في كل الأراضي المفتوحة ، حيث كانت هذه المؤسسات التعليمية عامة وهامة لانتشار الثقافة الإسلامية في مناطق الروم خلال فترة قصيرة ، ومن ناحية أخرى فقد حافظ العثمانيون على المؤسسات التي كانت الإمارات التركمانية قد أقامتها من قبل ، فاعتنت بالأوقاف ، وعينت عليها العلماء، وخلال النصف الأول من القرن التاسع الهجري ، أصبحت (أدرنة) منارة للدولة العثمانية ، حيث حلت مدارسها محل مدارس (بورصة) ، و ذلك عندما قام مراد الثاني بإقامة المدارس ودار الحديث والجوامع والعمارات، وقد استمرت مدارس (أدرنة) في المحافظة على مكانتها المتصدرة بين مدارس الدولة حتى افتتاح مدارس (صحن تمان) في (استانبول) خلال عهد محمد الفاتح ، وقد قسمت هذه المدارس إلي مدارس عالية و مدارس متوسطة و مدارس ابتدائية ، وكانت المواد الدراسية في هذه المدارس تتنوع ما بين العلوم الدينية والفلسفية و الرياضية والأدبية( ) . لقد ارتبطت الأوضاع الأدبية في الممالك العثمانية خلال هذه المرحلة بالأحوال التي كانت موجودة في الأناضول بصفة عامة خلال القرن الثامن الهجري ، من حيث اهتمام أمراء الأناضول باللغة التركية وتحويلها إلى لغة كتابة ، و قد لعب العثمانيون منذ وقت مبكر دورًا هامًا لجعل اللغة التركية هي اللغة الرسمية للدولة العثمانية، فظهرت بوادر الآثار الأدبية نثرا وشعرا محررة باللغة التركية خلال هذه الفترة ، فلما ضم العثمانيون الكثير من إمارات الأناضول ، انتقلت المؤسسات العلمية والاجتماعية التي كانت موجودة في هذه الإمارات إلى العثمانيين، و قد كان للكثير من العلماء و الأدباء دورا بارزا في تطور اللغة التركية و نشاط الحركة الفكرية في تلك المناطق ، ليكون العثمانيون قد حرصوا على توحيد التيار الثقافي و الأدبي في الأناضول لتكون القوة الدافعة لنقل الثقافة الإسلامية التركية إلى المناطق المفتوحة شرقي أوروبا( ) .
الوصف :: 262 ورقة
الرابط: http://dorar.uqu.edu.sa//uquui/handle/20.500.12248/130927
يظهر في المجموعات :الرسائل العلمية المحدثة

الملفات في هذا العنصر:
ملف الوصف الحجمالتنسيق 
24635.pdf
"   الوصول المحدود"
الرسالة الكاملة5.51 MBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
absa24635.pdf
"   الوصول المحدود"
ملخص الرسالة بالعربي129.8 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
abse24635.pdf
"   الوصول المحدود"
ملخص الرسالة بالإنجليزي121.65 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
cont24635.pdf
"   الوصول المحدود"
فهرس الموضوعات252.77 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
ind24635.pdf
"   الوصول المحدود"
المقدمة457.07 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
title24635.pdf
"   الوصول المحدود"
غلاف159.48 kBAdobe PDFعرض/ فتح
طلب نسخة
اضف إلى مراجعى الاستشهاد المرجعي طلب رقمنة مادة

تعليقات (0)



جميع الأوعية على المكتبة الرقمية محمية بموجب حقوق النشر، ما لم يذكر خلاف ذلك